ملتقى الكلمة الحرة

منتدى أدبي ثقافي جامع يهتم بحرية الفكر وإثرائه
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 الشاعر بدر شاكر السياب

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3, 4, 5  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
أحمد العربي
Admin
avatar

المساهمات : 924
تاريخ التسجيل : 27/04/2017
العمر : 53
الموقع : ملتقى الكلمة الحرة

مُساهمةموضوع: الشاعر بدر شاكر السياب   الأربعاء يونيو 07, 2017 2:04 am

من هو بدر شاكر السياب ؟


ولد الشاعر بدر شاكر السياب في 25/12/1925 في قرية جيكور التي اغرم بها وهام أحدهما الآخر... وهي من قري قضاء (أبي الخصيب) في محافظة البصرة.

والده: شاكر بن عبدالجبار بن مرزوق السياب، ولد في قرية (بكيع) واكمل دراسته في المدرسة الرشيدية في أبي الخصيب وفي البصرة أثناء العهد العثماني، زاول التجارة والأعمال الحرة وخسر في الجميع ثم توظف في دائرة (تموين أبي الخصيب) توفي في 7/5/1963. وأولاده (د. عبدالله وبدر ومصطفي).

والدته: هي كريمة بنت سياب بن مرزوق السياب، توفيت قبله بمدة طويلة، وتركت معه اخوان اصغر منه، فتزوج ابوه امرأة أخري.

قريته : هي قرية جيكور... قرية صغيرة لا يزيد عدد سكانها آنذاك علي (500) نسمة، اسمها مأخوذ في الأصل من الفارسية من لفظة (جوي كور) أي (الجدول الأعلي)، تحدثنا كتب التاريخ علي أنها كانت موقعاً من مواقع الزنج الحصينة، دورها بسيطة مبنية من طابوق اللبن، الطابوق غير المفخور بالنار وجذوع أشجار النخيل المتواجدة بكثرة في بساتين جيكور التي يملك (آل السياب) فيها أراضٍ مزروعة بالنخيل تنتشر فيها انهار صغيرة تأخذ مياهها من شط العرب...، وحين يرتفع المد تملئ الجداول بمائه، وكانت جيكور وارفة الظلال تنتشر فيها الفاكهة بأنواعها ـ مرتعاً وملعباً ـ وكان جوّها الشاعري الخلاب أحد ممهدات طاقة السياب الشعرية وذكرياته المبكرة فيه ظلت حتي أخريات حياته تمد شعره بالحياة والحيوية والتفجر (كانت الطفولة فيها بكل غناها وتوهجها تلمع أمام باصرته كالحلم... ويسجل بعض اجزائها وقصائده ملأي بهذه الصور الطفولية...) كما يقول صديقه الحميم، صديق الطفولة : الشاعر محمد علي إسماعيل. هذه القرية تابعة لقضاء أبي الخصيب الذي اسسه (القائد مرزوق أبي الخصيب) حاجب الخليفة المنصور عام 140 هـ والذي شهد وقائع تاريخية هامة سجّلها التاريخ العربي، ابرزها معركة الزنج ما تبعها من أحداث. هذا القضاء الذي برز فيه شعراء كثيرون منهم (محمد محمود) من مشاهير المجددين في عالم الشعر والنقد الحديث و(محمد علي إسماعيل) صاحب الشعر الكثير في المحافظة و(خليل إسماعيل) الذي ينظم المسرحيات الشعرية ويخرجها بنفسه ويصور ديكورها بريشته و(مصطفي كامل الياسين) شاعر و(مؤيد العبد الواحد) الشاعر الوجداني الرقيق وهو من رواة شعر السياب و(سعدي يوسف) الشاعر العراقي المعروف و(عبد اللطيف الدليشي) الاديب البصري و(عبد الستار عبد الرزاق الجمعة) وآخرين...

نهر بويب : تنتشر في أبي الخصيب انهار صغيرة تأخذ مياهها من شط العرب وتتفرع إلي انهار صغيرة... منها (نهر بويب) ، النهر الذي ذكره الشاعر كثيراً في قصائده... هذا النهر الذي كان في الأصل وسيلة اروائية بساتين النخيل، يبعد عن شط العرب اكثر من كيلومتر واحد، والذي لا ينبع منه بل يأخذ مياهه من نهر آخر اسمه (بكيع) بتصغير كلمة (بقعه )، يتفرع إلي فرعين احدهما نهر بويب، أما الآن فهو مجري عادي صغير جفّت مياهه وغطّي النهر نباتات (الحلفاء) وبعض الحشائش. وفي السابق كان علي جانبيه أشجار الخوخ والمشمش والعنب، وكان بدر يحب ان يلعب في ماء بويب ويحلو له ان يلتقط المحار منه ويجلس علي نخلة ينظر الماء المنساب..

وفي لقاء مع (عبدالمجيد السياب) عم الشاعر قال...: (كنت أعرف مكان السياب علي النهر (نهر بويب) من الأوراق... إذ كان عندما يكتب يمزق كثيراً من الأوراق ويرميها في النهر فأهتدي بها إليه...). وعن سر اهتمام السياب بـ (بويب) قال السيد عبد المجيد..Lفي نهاية الأربعينيات قرأت قصيدة لبابلو نيرودا يتحدث عن نهر لا اذكر اسمه وكان السياب قريب مني، فقرأ القصيدة واعتقد انه تأثر بها فكتب قصيدته (بويب)..).

منزل الأقنان: قال أحمد عبدالعزيز السياب..: (ان دار السياب قد قسمت إلي قسمين... دار جدي... ومنزل الأقتان الذي خلّده كثيراً في شعره، يبعد هذا المنزل عشرين متراً عن الدار الحقيقية وهو بيت فلاحي جد بدر الذين استغلتهم عائلة السياب، وهو بيت واسع قديم مهجور كان يدعي (كوت المراجيح) وكان هذا البيت في العهد العثماني مأوي عبيد (أسرة السياب) وكان الشعر بدر قد جعل من منزل الأقتان في أيام طفولته مقر الجريدة كان يخطّها ويصدرها الشاعر بإسم (جيكور) يتناقلها صبيان القرية ثم تعود في ختام قراءتها من قبل أصدقاء بدر ليلصقها الشاعر علي حائط منزل الأقتان.

بعض من ارتبط بهن وأحبهنّ: ,لآق. ولابد من ذكر من ارتبط بهن وأحبهن...:
ـ كانت الراعية (هويله) هي أول امرأة خفق لها قلبه وأحبها، حيث كانت اكبر منه سنا ترعي أغنام لها، يقابلها خارج قريته، وفجأة تحول إلي حب فتاة جميلة عمرها آنذاك (15) سنة، كانت تأتي إلي قريته والسياب في عنفوان شبابه وهو الباحث عن الحنين فالتجأ يتشبث بحب (وفيقه) التي كانت تسكن علي مقربة من بيت الشاعر. كان البيت فيه شباكاً مصبوغاً باللون الأزرق يعلو عن الأرض مترا أو يطل علي درب قرب من بيت قديم، شباك وفيقة التي لم يسعده حظه في الزواج منها، في شباكها قال شعرا جميلا، ولم يعرف لحد الآن هل ان وفيقة كانت تبادله الحب أم لا. ولم يكن في جيكور مدرسة في ذلك الوقت، لذا كان علي السياب ان يسير مشيا إلي قرية (آل إبراهيم) الواقعة بالقرب من جيكور بعد ان انهي الصف الرابع بنجاح وانتقل إلي مدرسة المحمودية والتي كانت إدارة المدرسة مطلة علي الشارع، شناشيل ملونة، وكان بيت الجلبي يقع خلف المدرسة، كان الشاعر يجول في هذه الطرقات المؤدية إليه سيما وان له زملاء وهو بعيد عن جيكور، وكانت (ابنة الجلبي) فتاة جميلة كان يراها السياب وهو ماراً بزقاق يؤدي لمسكنها، فان يتغزل بها ويحبها من طرف واحد فقط.

ـ وفي دار المعلمين العالية في بغداد وقع في حب جديد، فتاة بغدادية اخذت حظها من العلم والمعرفة ولها فوق ثقافتها جمال يأخذ بالالباب وهي التي يصفها بأن لها في وجهها غمّازة، تلبس العباءة وكانت عندما تمر به تضع العباءة علي وجهها كي لا تراه وكانت (نازك الملائكة) صديقة (لباب) التي احبها الشاعر من جانب واحد وكانت ذكية وجميلة جدا وكان أهلها يوصونها ان تعبس عندما تسير لكي لا يطمع الآخرون بملاحقتها وقد اعرضت عن كل الذين خطبوها.

وأحب زميلة له حبا من طرف واحد أيضا وكان حبا افلاطونيا ارتفع حب الخيال حتي جاوز الحد وتضاءلت فيه رغبة الجسم فما كان منها إلا ان تتزوج رجلا ثريا وتترك السياب بآلامه.

وتعرّف علي الشاعرة (لميعة عباس عمارة) في دار المعلمين العالية، وكانت علاقة...

كانت بادئ ذي بدء ذات طابع سياسي ولكن ـ كعادته ـ وقع في حبها لأنها كانت من اخلص صديقاته، وقال فيها قصائد كثيرة ودعاها السياب لزيارته في جيكور وبقيت في ضيافته ثلاثة أيام كانا يخرجان سوية إلي بساتين قريته ويقرأ لها من شعره وهما في زورق صغير. ويتعرف الشاعر علي صديقة بلجيكية، اسمها (لوك لوران) وقد وعدته ان تزور قريته جيكور فكتب قصيدة تعتبر من أروع قصائده الغزلية... وشاء حظه ان يلتقي بمومس عمياء اسمها (سليمه) فاكتشف من خلالها عالم الليل والبغاء واكتشف اسرارا غريبة واعطانا صورة صادقة لما كانت تعانيه هذه الطبقة من الناس، فكانت قصيدته الرائعة (المومس العمياء) التي صوّر فيها الواقع الاجتماعي آنذاك وواقع المرأة بصورة خاصة.

زواجه : ويتزوج السياب إحدي قريباته، وأحب زوجته فكان لها الزوج المثالي الوفي، وكانت هي كذلك، فقد انجبت منه غيداء وغيلان والاء، ولمّا اصابه المرض كانت مثال المرأة الحنونة، المحتملة كل متاعب والأم الحياة، حيث كانت الأيام معه اياما قاسية. تقول عنها زوجته السيدة اقبال...: (عندما تغدو قسوة الأيام ذكريات، تصبح جزءا لا يتجزأ من شعور الإنسان، تترسب في أعماقه طبقة صلبة يكاد يشعر بثقلها إذ ما تزال تشدني ذكرياتي معه كلما قرأت مأساة وسمعت بفاجعة).
تقول عن كيفية زواجها منه...: لم أتعرف عليه بمعني الكلمة (التعارف والحب واللقاء) إنما كانت بيننا علاقة مصاهرة حيث ان اختي الكبري كانت زوجة لعم الشاعر (السيد عبدالقادر السياب) في أوائل الثلاثينات، وكان أخي قد تزوج من أسرة السياب، وبعد نيل الموافقة الرسمية تم عقد الزواج في 19 حزيران (يونيو) 1955 في البصرة ثم انتقلنا إلي بغداد

كانت السنوات الثلاث الأخيرة من حياته فترة رهيبة عرف فيها صراع الحياة مع الموت. لقد زجّ بجسمه النحيل وعظامه الرقاق إلي حلبة هذا الصراع الذي جمع معاني الدنيا في سرير ضيق حيث راح الوهن وهو يتفجرعزيمة ورؤي وحبا، يقارع الجسم المتهافت المتداعي، وجه الموت يحملق به كل يوم فيصدّه الشاعر عنه بسيف من الكلمة... بالكلمة عاش بدر صراعه، كما يجب ان يعيش الشاعر، ولعل ذلك لبدر، كان الرمز الأخير والأمضّ، للصراع بين الحياة والموت الذي عاشه طوال عمره القصير علي مستوي شخصه ومستوي دنياه معاً. فهو قبل ذلك إذ كان جسده الضامر منتصبا، خفيفا، منطلقا يكاد لا يلقي علي الأرض ظلا لشدة شفافيته.

للسياب اثار مطبوعة هي:
ازهار ذابلة (شعر)، اساطير (شعر)، المومس العمياء (ملحمة شعرية)، حفار القبور (قصيدة طويلة)، الاسلحة والاطفال (قصيدة طويلة)، مختارات من الشعر العالمي الحديث (قصائد مترجمة)، انشودة المطر (شعر)، المعبد الغريق (شعر)، منزل الاقنان (شعر)، شناشيل ابنة الجلبي (شعر)، ديوان بجزئين (اصدار دار العودة).

أما اثاره المخطوطة فهي:
زئير العاصفة (شعر)، قلب اسيا (ملحمة شعرية)، القيامة الصغري (ملحمة شعرية)، من شعر ناظم حكمت (تراجم)، قصص قصيدة ونماذج بشرية، مقالات وبحوث مترجمة عن الانكليزية منها السياسية والادبية.. مقالات وردود نشرها في مجلة الاداب... شعره الاخير بعد سفره إلي الكويت ولم يطبع في ديوانه الاخير (شناشيل ابنة الجلبي) قصائد من ايديث ستويل.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkalema-com.yoo7.com
أحمد العربي
Admin
avatar

المساهمات : 924
تاريخ التسجيل : 27/04/2017
العمر : 53
الموقع : ملتقى الكلمة الحرة

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر بدر شاكر السياب   الأربعاء يونيو 07, 2017 2:05 am

بعض قصائد السياب


مرثية جيكور



يا صليب المسيح ألقاك ظلا فوق جيكور طائر من حديد

يا لظل كظلمة القبر في اللون و كالقبر في ابتلاع الخدود

و التهام العيون من كل عذراء كعذراء بيت لحم الولود

مرّ عجلان بالقبور العواري من صليب على النصارى شهيد

فاكتست منه بالصليب الذي ما كان إلا رمز الهلاك الأبيد

لا رجاء لها بأن يبعث الموتى و لا مأمل لها بالخلود

ويل جيكور ؟ أين أيامها الخضر و ليلات صيفها المفقود

و العشاء السخي في ليلة العرس و تقبيلة العروس الودود

و انتظار له على الباب

محمود تأخرت يا أبا محمود

ناد محمود

ثم يوفي على الجمع بمنديل عرسه المعقود

نقطته الدماء يشهدن للخدر بعذراء يا لها من شهود

لا على العقم و الردى بل على الميلاد و البعث و الشباب الجديد

أي صوت يصيح محمود محمود تأخرت كالنواح البعيد

أين محمود ليس محمود في الدار و لا الحقل

يا أبا محمود

ناد محمود كاد أن يهتف الديك و ما زال جمعنا في الوصيد

قل له يبرز الدماء فإنا في انتظار لها و شوق مبيد

ذر نجم الصباح محمود محمود أأقبلت بالدم المنشود

أي جرح ينز منه الدم الموار في باب دارك المرصود

إنه منك منك هذا الدم الثر و من جانب العروس القديد

الصليب الصليب إنا رأيناه و قد مر كالخيال الشرود

قد رأيناه في الصباح و في الليل سمعنا كقعقعات الرعود

أهو هذا الذي يريدون ؟ أشلاء و أنقاض منزل مهدود

أفما قامت الحضارات في الأرض كعنقاء من رماد اللحود

لا و لم تفرح العقول على المجهول يسبرن فيه غور الوجوه

أو يشقّ العباب قلع يصك الريح صكا إلى البعيد البعيد

أو يلمّ النسيم عقدا من النور و يذروه باقة من ورود

ساحر فجر المدى عن مدى ملآن باللحن مترع بالنشيد

أو تدّق الأجراس يا أرض يا بشراك بالحبّ و المسيح الوليد

لا و لم يختم الزجاج على كل هرقل من العقار الأكيد

يخنق الموت كلما همّ بالناس و يجتاح كاسرات الأسود

لا و لا قيس بعدما لفه الليل من الأرض و احتوى من حدود

الذي قاس حافة الساعة القوراء في قرصها ذراعا حديد

أو يفض الظلام ألا لكي تندّك جيكور بالسلاح الجديد

كي يراها على اتساع المدى و الشأو من ليس طرفه بالحديد

من وراء المحيط و الليل و الغابات و البيد و الذرى و السدود

أين من شال جين أطمار كلثوم ؟ و أن الغضا من الأركيد

فيم أسرى صحاب جين المغاوير على زوج كلثوم المنكود ؟

يارمادا تذره الزعزع الشعثاء في مقلة القمير الوحيد

أنت جيكور كل جيكور أحداق العذارى و باسلات الزنود

و الرؤوس التي حثا فوقهنّ الدهر ما في رحاه من تنكيد

صرّد القمح من نثار لها اللون و لم تحظ بالرغيف الوئيد

فهي صحراء تزفر الملح آهات و شكوى لمائها المؤود

خورس

شيخ اسم الله ترللا

قد شاب ترلّ ترلّ ترار و ما هلّ

ترلل العيد ترللا

ترللا عرّس حمادي

زغردن ترلّ ترللا

الثوب من الريز ترلّلا

و النقش صناعة بغداد

إنها الريح فاملئي الريح يا جيكور بالضحك أو نثار الورود

فقطب الصمت حيث كانت أغانيك و حيث العبير نتن الصديد

جاء قرن و راح و المدن في ضوضاء و ما زلن من حساب النقود

ضاع صوت الضعاف فيها و آهات النبيين و ابتهال الطريد

و استحال الفضاء من ضجة الآلات فيها و من لهاث العبيد

غير هذا الفضاء شيئا لغير الآدميين ربما للقرود

ربما للذئاب و الدود و الأذنى من الدود في الحضيض البليد

ظلّ ذاك الضجيج كالجيفة الحبلى بما ليس غير عقم الولود

ثمة التمّ في كرات من النار فألقى عليك صمت اللحود

لا عليك السلام يا عصر تعبان بن عيسى و هنت بين العهود

ها هو الآن فحمة تنخر الديدان فيها فتلظي من جديد

ذلك الكائن الخرافيّ في جيكور هومير شعبه المكدود

جالس القرفصاء في شمس آذار و عيناه في بلاط الرشيد

يمضغ التبغ و التواريخ و الأحلام بالشدق و الخيال الوئيد

ما تزال البسوس محمومة الخيل لديه و ما خبا من يزيد

نار عينين ألقتاها على الشمر ظلالا مذبحات الوريد

كلما لز شمره الخيل أو عرى أبو زيده التحام الجنود

شد راحا و أطلق المغزل الدوّار يدحوه للمدار الجديد

و انتهى من حديثه الضخم عن ضخم من الغزل و انتهى من قعود

نصف عريان يسحب الطرف عن صدر تعرى و عن قميص فقيد

غير بقيا على فم دق حتى عن فم العنكبوت في رأس عود

مغزل ينقض الذي حاكه النول و جهد أضاع شتى جهود

فهو كد و ليس بالكد أردى قبله اثنين و أدعى بالمزيد

حاضر غير حاضر منه للماضي فناء و للغد الموعود

لا عليك السلام يا عصر تعبان بن عيسى و هنت بين العهود

أنت أيتمت كل روح من الماضي و سودت آلة من حديد

تسكب السم و اللظى لا حليب الأم أو رحمة الأب المفقود

سلم في الحضيض أعلاه مرقاه انخفاض و إن بدا كالصعود

حدقت منه في الورى مقلتا فوكاي تستشرقان أيام هود

و المسيح المبيع بخسا بما لو بيع لحما لناء عن تسديد

حدّقي حيث شئت يا عين فوكاي المدمّاه من مداك المديد

فهي سوق تباع فيها لحوم الآدميين دون سلخ الجلود

كل أفريقيا و آسية السمراء ما بين زنجها و الهنود

و اشتري لحم كلّ من نطق الضاد تجار تبيعه لليهود

هكذا قد أسف من نفسه الإنسان و انهار كانهيار العمود

فهو يسعى و حلمه الخبز و الأسمال و النعل و اعتصار النهود

و الذي حارت البرية فيه بالتآويل كائن ذو نقود

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkalema-com.yoo7.com
أحمد العربي
Admin
avatar

المساهمات : 924
تاريخ التسجيل : 27/04/2017
العمر : 53
الموقع : ملتقى الكلمة الحرة

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر بدر شاكر السياب   الأربعاء يونيو 07, 2017 2:05 am

مقطع بلا عنوان



و أي خيـــر في الهوى كلـــــــه**** إن كنتما بالحب لا تعلمــــــان
يا زهرتي قد مت يـــــا زهرتي ****آه على من يعشق الأقحوان
لولا التي أعطيت سحر اسمها****ما بت استوحيك سحر البيان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkalema-com.yoo7.com
أحمد العربي
Admin
avatar

المساهمات : 924
تاريخ التسجيل : 27/04/2017
العمر : 53
الموقع : ملتقى الكلمة الحرة

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر بدر شاكر السياب   الأربعاء يونيو 07, 2017 2:06 am

تحية القرية


شفني من ربوعك النضرات**** فتنة تستعيدها نظراتي

في رياض النخيل يجمع فيها الفجر**** شمل الضياء بعد شتات

فإذا الروض فتنة تتجلى ****من صناع الأنامل المبدعات

أخذت جليها الطبيعة فيه**** وبدت في غلائل عطرات

توجت بالزهور مفرقها ****الجدول رب الخمائل الهامسات

و انثنت تستحث ماشطة الريح**** و تبدي النجيل للماشطات

و المروج الحسان هامت عليها**** حرق من تنهدات الرعاة

و العذارى بين الربى يتهادين**** ندي النوار و الزهرات

و الغدير الوسنان ظلله الكرم ****و اصبى امواجه الموهنات

منظر تستخف ألوانه الطير ****فتزجي ألحانها الساحرات

و هدوء الحقول تلقى لديه**** النفس ما ترتجيه من غايات

فهو نور يهدي سفائن فكاري ****ألى ما وراء بحر الحياة

قترى المبدع المصور فيما ****حولها من جنائن موثقات

في ابتسام الرياض للمد و الجزر**** لطوفان عذبى النغمات

يحملان الحديث عن مرقص البحر ****و حور الشواطىء اللاعبات

و عن الشط و النخيل السكارى**** في الليالي القمراء و المظلمات

رنحتها الأنسام لما سقتها العطر**** في أكؤس الندى المترعات

وقروط الأغداق تهتز أغراق ****لفلك شوارع جاريات

صور تسجد النفوس لديها**** وتضج القلوب بالصلوات

أينما دار ناظري طالعتني**** فتنة تستعيدها نظراتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkalema-com.yoo7.com
أحمد العربي
Admin
avatar

المساهمات : 924
تاريخ التسجيل : 27/04/2017
العمر : 53
الموقع : ملتقى الكلمة الحرة

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر بدر شاكر السياب   الأربعاء يونيو 07, 2017 2:07 am

تموز جيكور


ناب الخنزير يشقّ يدي

و يغوص لظاه إلى كبدي

و دمي يتدفق ينساب

لم يغد شقائق أو قمحا

لكنّ ملحا

عشتار و تخفق أثواب

و ترف حيالي أعشاب

من نعل يخفق كالبرق

كالبرق الخلب ينساب

لو يومض في عرقي

نور فيضيء لي الدنيا

لو أنهض لو أحيا

لو أسقى آه لو أسقي

لو أن عروقي أعناب

و تقبل ثغري عشتار

فكأن على فمها ظلمة

تنثال علي و تنطبق

فيموت بعيني الألق

أنا و العتمة

**

جيكور ستولد جيكور

النور سيورق و النور

جيكور ستولد من جرحي

من غصة موتي من ناري

سيفيض البيدر بالقمح

و الجرن سيضحك للصبح

و القرية دارا عن دار

تتماوج أنغاما حلوة

و الشيخ ينام على الربوة

و النخل يوسوس أسراري

جيكور ستولد لكنّي

لن أخرج فيها من سجني

في ليل الطين الممدود

لن ينبض قلبي كاللحن

في الأوتار

لن يخفق فيه سوى الدود

**

هيهات أتولد جيكور

إلا من خضة ميلادي ؟

هيهات أينبثق النور

و دمائي تظلم في الوادي ؟

أيسقسق فيها عصفور

و لساني كومة أعواد ؟

و الحقل متى يلد القمحا

و الورد و جرحي مغفور

و عظامي ناضحة ملحا

لا شيء سوى العدم العدم

و الموت هو الموت الباقي

يا ليل أظلّ مسيل دمي

و لتغد ترابا أعراقي

هيهات أتولد جيكور

من حقد الخنزير المتدثّر بالليل

و القبلة برعمة القتل

و الغيمة رمل منثور

يا جيكور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkalema-com.yoo7.com
أحمد العربي
Admin
avatar

المساهمات : 924
تاريخ التسجيل : 27/04/2017
العمر : 53
الموقع : ملتقى الكلمة الحرة

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر بدر شاكر السياب   الأربعاء يونيو 07, 2017 2:08 am

رؤيا في عام 1956


حطت الرؤيا على عينيّ صقرا من لهيب

إنها تنقضّ تجتثّ السواد

تقطع الأعصاب تمتص القذى من كل

جفن فالمغيب

عاد منها توأما للصبح أنهار المداد

ليس تطفي غلة الرؤيا صحارى من نحيب 0

من حجور تلفظ الأشلاء هل جاء المعاد

أهو بعث أهو موت أهي نار أم رماد

أيها الصقر الإلهي الغريب

أيها المنقض من أولمب في صمت المساء

رافعا روحي لأطباق السماء

رافعا روحي غنيميدا جريحا

صالبا عيني تموزا مسيحا

أيها الصقر الإلهي ترفّق

إن روحي تتمزق

إنها عادت هشيما يوم أن أمسيت ريحا

في غيمة الرؤيا

يوم بلا ميعاد

جنكيز هل يحيا

جنكيز في بغداد

عين بلا أجفان

تمتد من روحي

شدق بلا أسنان

ينداح في الريح

يعوي أنا الأنسان

-2-

يا جوادا راكضا يعدو على جسم الطريح

ياجوادا ساحقا عينيّ بالصخر السنابك

رابطا بالأربع الأرجل قلبي

فإذا بالنبض نقر للدرابك

و إذا بالنار دربي

سحّت الرؤيا ضياء من لظاها

صابغا ما تبصر العين القريح

مازجا بالشيء ظلّه

خالطا فيها يهوذا بالمسيح

مدخلا في اليوم ليله

بانيا في عروة المهد الضّريح

الدماء

الدماء

الدماء

وحّدت بالمجرمين الأبرياء

نصبت في شدقيي الذئبة كرّسي القضاء

ماذا جنى شعبي

حلت به اللعنة

من زاده المحنة

رحماك يا ربي

من مائة الديدان

من لبسه الأكفان

من طيره الغربان

ينقرن في قلبي

و اليوم في بيدري

لم يبق من حبي

شيء هنا حبتان

فأمطري أمطري

و إن يكن نيران

و أثمري أثمري

و إن يكن ثعبان

-3-

ما الذي يبدو على الأشجار حولي من ظلال

منجل يجتثّ أعراق الدوالي

قاطعا أعراق تموز الدفينة

و على القنب أشلاء حزينة

رأس طفل سابح في دمه

نهد أم تنقر الديدان فيه في سكينة

أي آه من دم في فمه

ما الذي ينطف من حلمته من لحمه

يا حبال القنب التفي كحيات السعير

و اخنقي روحي و خلي الطفل و الأم الحزينة

يا حبالا تسحب الموتى إلى قبر كبير

جفنة قد هيّأوها للوليمة

يا حبالا تسحب الأحياء من شيخ كبير

من فتاة أو عجوز من ضلوع حطموها

علقت فيها تميمة

من صدور مزّقوها

زرعوا فيها بذورا من رصاص من حديد

ما الذي تثمر هاتيك البذور

غير أحجار القبور

غير تفاح الصديد

-4-

تموز هذا أتيس

هذا و هذا الربيع

يا خبزنا يا أتيس

أنبت لنا الحب و أحي اليبيس

إلتأم الحفل و جاء الجميع

يقدّمون النذور

يحيون كل الطقوس

و يبذرون البذور

سيقان كل الشجر

ضارعة و النفوس

عطشى تريد المطر

شدوا على كل ساق

يا رب تمثالك

فلتسق كل العراق

فلتسق فلاحيك عمالك

شدوا على كل ساق

أواه ما شدّوا

أواه ما سمروا

أغصان زيتوننا أثقلها الورد

ورد الدم الأحمر

شدوا على كل ساق

يارب تمثالك

فاسمع صلاة الرفاق

و لترع فلاحيك عمالك

تمثالك البعل

تمثالك الطفل

تمثالك العذراء

تمثالك الجانون و الأبرياء

تمثالك الأمّ الشمالية

لأنها ليست شيوعية

يقطع نهداها

تسمل عيناها

تصل صلبا فوق زيتونة

تهزها الريح الجنوبية

تمثالك الآلاف مجنونة

من رعبها تمثالك الأحمر

كأنه الشقيق إذ يزهر

-5-

عشتار على ساق الشجرة

صلبوها دقوا مسمارا

في بيت الميلاد -الرّحم

عشتار بحفصة مستترة

تدعى لتسوق الأمطارا

تدعى لتساق إلى العدم

عشتار العذراء الشقراء مسيل الدم

صلّوا هذا طقس المطر

صلّوا هذا عصر الحجر

صلوا بل أصلوها نارا

تموز تجسّد مسمارا

من حفصة يخرج و الشجرة

النهد الأعذر فاض ليطعم كل فم

خبز الألم

الأقة صاح القصّاب

من هذا اللحم بفلسين

إقطع من لحم النهدين

اللحم لنا و الأثواب

ستكون لمسح السكينة

من آثار دم الأطفال

من آثار دم المسكّينة

فتلحي زنود العمال

في قلبي دمدم زلزال

فجنائن بابل تندثر

في قلبي يصرخ أطفال

في قلبي يختنق القمر

الظلمة تعبس في قلبي

و الجو رصاص

و الريح تهب على شعبي

و الريح رصاص

أواه لقد هجم التتر

فالصبح رصاص

و الليل رصاص

-6-

الرؤيا تلمح كالقلع

في بحر يزبد غضبانا

طوراً للأغوار و أحيانا

يعلو فنراه و في سمعي

أصداء تصمت أو تعلو

و بياني يغمض أو يجلو

أي حشد من وجوه كالحات

من أكفّ كالتراب

نبتها الآجرّ و الفولاذ كالأرض اليباب

أي حشد من ذئاب

يطعمون الجو ريح المعمل

أي نعش أي شكوى أي دمع من نساء ثاكلات

أي جمع من عذارى نادبات

أي موت مثكل

يا لعشتاراتنا يبكين تموز القتيل

ألعازر قام من النعش

شخنوب العازر قد بعثا

حيا يتقافز أو يمشي

كم ظلّ هناك و كم مكثا

أترى عاما أم عامين

أم دامت ميتته ساعة

شخنوب العامل من راعه

فتنكر للدينارين

و تواثب يركض مذعورا

الموت الزائف خاتمة

لحياة زائفة مثله

و البعث الزائف عاقبة

للموت الزائف من قبله

-7-

و لفني الظلام في المساء

فامتصت الدماء

صحراء نومي تنبت الزهر

فإنما الدماء

توائم المطر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkalema-com.yoo7.com
أحمد العربي
Admin
avatar

المساهمات : 924
تاريخ التسجيل : 27/04/2017
العمر : 53
الموقع : ملتقى الكلمة الحرة

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر بدر شاكر السياب   الأربعاء يونيو 07, 2017 2:08 am

هوى واحد !


على مقلتيك ارتشفت النجوم**** وعانقت آمالي الآيبة

وسابقت حتى جناح الخيال ****بروحي إلى روحك الواثبة

أطلت فكانت سناً ذائباً ****بعينيك في بسمة ذائبة
*

أأنت التي رددتها مناي**** أناشيد تحت ضياء القمر

تغني بها في ليالي الربيع ****فتحلم أزهاره بالمطر

ويمضي صداها يهز الضياء ****ويغفو على الزورق المنتظر
*

خذي الكأس بلي صداك العميق**** بما ارتج في قاعها من شراب

خذي الكأس لا ****جف ذاك الرحيق

و إلا صدى هامس في القرار ألا ليتني ما سقيت التراب

*

خذي الكأس إني زرعت الكروم**** على قبر ذاك الهوى الخاسر

فأعراقها تستعيد الشراب ****وتشتفه من يد العاصر

خذي الكأس اني نسيت الزمان**** فما في حياتي سوى حاضر
*

وكان انتظار لهذا الهوى**** جلوسي على الشاطيء المقفر

وإرسال طرفي يجوب العباب**** ويرتد عن أفقه الأسمر

إلى أن أهل الشراع الضحوك**** وقالت لك الأمنيات : أنظري
*

أأنكرت حتى هواك اللجوج**** وقلبي وأشواقك العارمة

وضللت في وهدة الكبرياء**** صداها .. فيا لك من ظالمة

تجنيت حتى حسبت النعاس**** ذبولا على الزهرة النائمة
*

أتنسين تحت التماع النجوم**** خطانا وأنفاسنا الواجفة

وكيف احتضنا صدى في القلوب**** تغني به القبلة الراجفة

صدى لج احتراق الشفاة**** وما زال في غيهب العاطفة
*

ورانت على الأعين الوامقات**** ظلال من القبلة النائية

تنادي بها رغبة في الشفاة ****ويمنعها الشك .. والواشية

فترتج عن ضغطة في اليدين ****جكعنا بها الدهر في ثانية
*

شقيقة روحي ألا تذكرين**** نداء سيبقى يجوب السنين

وهمس من الأنجم الحالمات ****يهز التماعاتها بالرنين

تسلل من فجوة في الستار**** إليك وقال ألا تذكرين
*

تعالي فما زال في مقلتي**** سنا ماج فيه اتقاد الفؤاد

كما لاح في الجدول المطمئن****خيال اللظى والنجوم البعاد

فلا تزعمي أن هذا جليد ****ولا تزعمي أن هذا رماد؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkalema-com.yoo7.com
أحمد العربي
Admin
avatar

المساهمات : 924
تاريخ التسجيل : 27/04/2017
العمر : 53
الموقع : ملتقى الكلمة الحرة

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر بدر شاكر السياب   الأربعاء يونيو 07, 2017 2:09 am

سراب



بقايا من القافلة

تنير لها نجمة آفلة

طريق الفناء

وتؤنسها بالغناء

شفاه ظماء

تهاويل مرسومة في السراب

تمزّق عنها النقاب

على نظرة ذاهلة

وشوق يذيب الحدود

*

ظلال على صفحة باردة

تحركها قبضة ماردة

وتدفعها غنوة باكية

إلى الهاوية .

ظلال على سلم من لهيب

رمى في الفراغ الرهيب

مراتبه البالية

وأرخى على الهاوية

قناع الوجود

سنمضي .. ويبقى السراب

وظل الشفاه الظماء

يهوم خلف النقاب

وتمشي الظلال البطاء

على وقع أقدامك العارية

إلى ظلمة الهاوية

وننسى على قمة السلم

هوانا .. فلا تحلمي

بأنا نعود !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkalema-com.yoo7.com
أحمد العربي
Admin
avatar

المساهمات : 924
تاريخ التسجيل : 27/04/2017
العمر : 53
الموقع : ملتقى الكلمة الحرة

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر بدر شاكر السياب   الأربعاء يونيو 07, 2017 2:09 am

الهديه


يقول المحبون ان الهدايا ****طعام الهوى ذاك ما أسمع

واني لأهواك حتى لأقسو****بحبي وتدمي به الأضلع

وأهواك حتى اللقاء اشتياق ****وحتى يضيق المدى الأوسع

فماذا سأهديك يوم اللقاء**** وماذا سأهديك يوم النوى

أيرضيك ما يشتريه انحداري**** الى حيث يأبى علي الهوى

فما المال الا دماء تباع**** كعرض البغايا لدرء الطوى

سأصحو مع الفجر قبل الطيور**** ولمسة كفيك في خاطري

ألم الندى حقول الربيع**** وأشدو مع القبر الطائر

وأجمع من زهرها باقة**** لعينك يا زهرة الشاعر

وهيهات هيهات ان الرياح**** يذرين أزهاري الذابله

ويبقين في مقلتيك انكسارا**** كمن يتبع الأنجم الآفله

سأهديك أغنية كنسيم**** المدينة يستقبل القافله

وماذا أغنيك والحشرجات**** وعصف اللظى كل ما اسمع

كأن البرايا دم في عروقي**** تصدى له الخنجر المشرع

فيا قبضة من رماد الحريق**** على سلم دكه المدفع

سأهديك من ساعدي الحياه**** ومن قلبي الضحكة الصافية

سأهديك ما في عبوس السحاب**** من النور للدوحة العاريه

سأهديك أن لا تكوني رمادا**** على مدرج الزعزع العاتيه

سأهيد دنيا يرين السلام**** عليها كحشد من الأنجم

تنامين فيها وتستيقظين ****بلا ريبة في الغد المبهم

ولا خوف من أن يعز الرغيف**** وأن تستباحي وأن تهرمي

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkalema-com.yoo7.com
أحمد العربي
Admin
avatar

المساهمات : 924
تاريخ التسجيل : 27/04/2017
العمر : 53
الموقع : ملتقى الكلمة الحرة

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر بدر شاكر السياب   الأربعاء يونيو 07, 2017 2:43 am

في يوم فلسطين



يا راقصين على دم الصحراء ****قد آن يوم الثورة الحمراء

تلك الشرارة بعد حين تنجلي**** عن زاخر بالنار والأضواء

اليوم يحطم كل شعب ثائر ****سود القيود بضحكة استهزاء

ويد يفر البغي من هزاتها**** حمراء ضرجها دم الشهداء

فضت فم المستعمرين بلطمة**** لا غير قاتلة ولا شلاء

واليوم يصرخ كل حر غاضب ****في وجه كل مهوس الآراء

تلك الواطن أين عنها أهلها**** فتروح تعرضها على الغرباء

والقدس ما للقدس يمشي فوقها**** صهيون بين الدمع والأشلاء

ما هتلر السفاح أقسى مدية**** يوم الوغى من هتلر الحلفاء

يا أخت يعرب لن تزالي حرة**** بين الدم المسفوك والأعداء

ثارت أهلك في دمانا تلتظي**** هيهات ليس لهن من اطفاء

حتى يضم ثرى الجزيرة أهلها**** أو يلبسون مطارف العلياء

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkalema-com.yoo7.com
أحمد العربي
Admin
avatar

المساهمات : 924
تاريخ التسجيل : 27/04/2017
العمر : 53
الموقع : ملتقى الكلمة الحرة

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر بدر شاكر السياب   الخميس يونيو 08, 2017 3:09 am

العودة لجيكور


على جواد الحلم الأشهب

أسريت عبر التلال

أهرب منها من ذراها الطوال

من سوقها المكتظ بالبائعين

من صبحها المتعب

من ليلها النابح و العابرين

من نورها الغيهب

من ربها المغسول بالخمر

من عارها المخبوء بالزهر

من موتها الساري على النهر

يمشي على أمواجه الغافية

أواه لو يستيقظ الماء فيه

لو كانت العذراء من وارديه

لو أن شمس المغرب الدامية

تبتل في شطيه أو تشرق

لو أن أغصان الدجى تورق

أو يوصد الماخور عن داخليه

**

على جواد الحلم الأشهب

و تحت شمس المشرق الأخضر

في صيف جيكور السخي الثري

أسريت أطوي دربي النائي

بين الندى و الزهر و الماء

أبحث في الآفاق عن كوكب

عن مولد للروح تحت السماء

عن منبع يروي لهيب الظماء

عن منزل للسائح المتعب

**

جيكور جيكور أين الخبز و الماء

الليل وافى و قد نام الأدلاّء

و الركب سهران من جوع و من عطش

و الريح صر و كل الأفق أصداء

بيداء ما في مداها ما يبين به

درب لنا و سماء الليل عمياء

جيكور مدّي لنا بابا فندخله

أو سامرينا بنجم فيه أضواء

**

من الذي يسمع أشعاري

فان صمت الموت في داري

و الليل في ناري

من الذي يحمل عبء الصليب

في ذلك الليل الطويل الرهيب

من الذي يبكي و من يستجيب

للجائع العاري

من ينزل المصلوب عن لوحه

من يطرد العقبان عن جرحه

من يرفع الظلماء عن صبحه

و يبدل الأشواك بالغار

أواه يا جيكور لو تسمعين

أواه يا جيكور لو توجدين

لو تنجبين الروح لو تجهضين

كي يبصر الساري

نجما يضيء الليل للتائهين

**

نزع و لا موت

نطق و لا صوت

طلق و لا ميلاد

من يصلب الشاعر في بغداد

من يشتري كفيه أو مقلتيه

من يجعل الأكليل شوكا عليه

جيكور يا جيكور

شدّت خيوط النور

أرجوحة الصبح

فأولمي للطيور

و النمل من جرحي

هذا طعامي أيها الجائعون

هذي دموعي أيها البائسون

هذا دعائي أيها العابدون

أن يقذف البركان نيرانه

أن يرسل الفرات طوفانه

كي نشرق الظلمة

كي نعرف الرحمة

جيكور يا جيكور

شدت خيوط النور

أرجوحة الصبح

فأولمي للطيور

و النمل من جرحي

**

هذا حرائي حاكت العنكبوت

خيطا إلى بابه

يهدي إلي الناس إني أموت

و النور في غابه

يلقي دنانير الزمان البخيل

من شرفة في سعفات النخيل

جيكور يا جيكور خلّ و ماء

ينساب من قلبي

من جرحي الواري

من كل أغواري

أواه يا شعبي

جيكور يا جيكور هل تسمعين

فلتفتح الأبواب للفاتحين

و لتجمعي أطفالك اللاعبين

في ساحة القرية هذا العشاء

هذا حصاد السنين

الماء خمر و الخوابي غذاء

هذا ربيع الوباء

**

أقوى من الأسوار هذا الجواد

أقوى جواد الحلم الأشهب

لأن الحديد المغتذي بالحداد

و انخذل الموكب

جيكور ماضيك عاد

...

هذا صياح الديك ذاب الرقاد

و عدت من معراجي الأكبر

الشمس أم السنبل الأخضر

خلف المباني رغيف

لكنها في الرصيف

أغلى من الجوهر

و الحبّ هل تسمعين

هذا الهتاف العنيف

ماذا علينا إن عبد اللطيف

يدري بأنّا ما الذي تحذرين

و انخطفت روحي وصاح القطار

ورقرقت في مقلتيّ الدموع

سحابة تحملني ثم سار

يا شمس أيامي أما من رجوع

...

جيكور نامي في ظلام السنين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkalema-com.yoo7.com
أحمد العربي
Admin
avatar

المساهمات : 924
تاريخ التسجيل : 27/04/2017
العمر : 53
الموقع : ملتقى الكلمة الحرة

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر بدر شاكر السياب   الخميس يونيو 08, 2017 3:09 am

أم كلثوم و الذكرى



و أشرب صوتها فيغوص من روحي إلى القاع

و يشعل بين أضلاعي

غناء من لسان النار يهتف سوف أنساها

و أنسى نكبتي بجفائها و تذوب أوجاعي

و أشرب صوتها فكأن ماء بويب يسقيني

و أسمع من وراء كرومه و رباه ها ها هو

ترددها الصبايا السمر من حين إلى حين

و أشرب صوتها فكأن زورق زفة و أنين مزمار

تجاوبه الدرابك يعبران الروح في شفق من النار

يلوح عليه ظل وفيقة الفرعاء أسود يزفر الآها

سحائب من عطور من لحون دون أوتار

و أشرب صوتها فيظل يرسم في خيالي صف أشجار

أغازل تحتها عذراء أواها

على أيامي الخضراء بعثرها وواراها

زواج ليت لحن العرس كان غناء حفار

و قرعا للمعاول و هي تحفر قبري المركوم منه القاع بالطين

و أذكرها و كيف ( و جسمها أبقى على جسمي

عبيرا منه دفئا غلف الأضلاع ) أنساها

أأنساها أأنسى ضحكة رعشت على لحمي

و أعصابي و كفا مسحت وجهي برياها

قساة كل من لاقيت لا زوج ولد

و لا خل و لا أب أو أخ فيزيل من همي

و لكن ما تبقى بعد من عمري و ما الأبد

بعمري

أشهر و يريحني موت فأنساها

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkalema-com.yoo7.com
أحمد العربي
Admin
avatar

المساهمات : 924
تاريخ التسجيل : 27/04/2017
العمر : 53
الموقع : ملتقى الكلمة الحرة

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر بدر شاكر السياب   الخميس يونيو 08, 2017 3:10 am

يوم السفر


من لقلبي على اقدر**** قضي الأمر بالسفر

آه لو أنه مضى**** معهم يتبع الأثر

أترى كان ينثني**** عن محبيه لو قدر

من معيبي على الغرام**** إذا ضج أو زخر

زحم القلب موجة ****فعنا القلب و انقهر

أسفا زورق المنى**** وسط أمواجه اندثر

أقبلت فتنة الفؤاد**** و في عينها الخبر

عبرات على التراب ****تهاوين في ضجر

إنها خمرة الغرام**** سقينا بها الحجر

يوم أن لاح انها**** لحرام على البشر

إنه يومنا الأخير**** عن الفرقة انحسر

خلديه بقبلة ****تصرف الهم و الكدر

لذة تنتقي و ذكرى**** ستبقى مدى العمر

لن أرى جنة الهوى ****لا ولن أقطف الثمر

من شفاه حوالم**** برؤى اللثم كالزهر

و بعيد عن البلوغ**** لقاء و إن قصر

قد جلت ساعة الوداع**** شتاتا من الصور

أدمع فابتسامتان**** فيأس فمصطبر

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkalema-com.yoo7.com
أحمد العربي
Admin
avatar

المساهمات : 924
تاريخ التسجيل : 27/04/2017
العمر : 53
الموقع : ملتقى الكلمة الحرة

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر بدر شاكر السياب   الخميس يونيو 08, 2017 3:10 am

القن و المجرة



و لولا زوجتي و مزاجها الفوار لم تنهد أعصابي

و لم ترتد مثل الخيط رجلي دونما قوة

و لم ترتج فهو يسحبني إلى هوه

و لا فارقت أحبابي

و لا خلفت اودسيوس يضرب في حبي الغاب

و تقذفه البحار إلى سواها دونما مرسى

هناك تركته و طويت عنه كتابي المهجور

سأكمل سفرتي معه ستحملني إلى جيكور

سيفته و لن أنسى

بأن وراء رغو البحر قلبا هده القلق

و عينا كلما زرع الغروب حدائق الديجور

بأنجمها الصبايا شد من حملاقها الشفق

على الأفق البعيد لعل خفقا من شراع أو سنا مصباح

على اللجج الضواري لاح

فأه لو كبنلوب الحزينه زوجتي تترقب الأنسام

لعل جناح طياره

كمحراث من الفولاذ شقق بينها الأثلام

ليزره ثم أزهاره

ألا تبا لحب هذه الآلام من عقباه

كأن شفاهنا حين التقت رسمت من القبل

سريرا نمت فيه أنث منه الآه بعد الآه

و عكازا عليه مشيت ثم هويت من ثقل

كأن حجارة السور الذي ما بيننا قاما

لها من هذه القبلات طين شدها شدا

أدهرا كان أم سبعا من النكبات أعواما

و لكن ما عليها من جناح كنت معتدا

بذهني أو شبابي

سوف أصهرا أغيرها كطين في يد الفنان

و قد غيرت لكن الذي غيرت ماذا كان

فؤادا ضيقا كاللحد كيف أوسع اللحدا

و نفسا حدها بين السرير و بين قائمة الحساب كأنها قن

من الأقنان

مداه يمد بين البيت و الحقل

حبالا قيدت قدميه و هو يردد الألحان

و لم يك يفهم الكلمات ( ليس لقطرة الطل

مكان إذ يجوع البطن يا لتلهف الظمآن

أترويه المجرة و هي بحر هكذا زعموا على الشطآن

منه تناثرت كسر الكواكب فهي كالرمل

هنالك و المحار أكل هذا يشبع الجوعان

و لكني أحن فهل أعود غدا إلى أهلي

نعم سأعود

أرجع لا إليها بل إلى غيلان

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkalema-com.yoo7.com
أحمد العربي
Admin
avatar

المساهمات : 924
تاريخ التسجيل : 27/04/2017
العمر : 53
الموقع : ملتقى الكلمة الحرة

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر بدر شاكر السياب   الخميس يونيو 08, 2017 3:11 am

خيالك



لظلك لو يعلم الجدول**** على العذب من مائه منزل

يمر به القلب مر الغريب**** و يهفو له الحب و المأمل

بأفيائه تحلم الذكريات**** و يشدو الخيال و يسترسل

وقفت حزينا لدى الضفتين**** و حولي زهور المنى تذبل

وقد رف ظلك فوق المياه**** وجالت بأعطافه الشمأل

ففي الموج مما رأى هزة**** يحار لها الشاطيء الممحل

و سرحت عيني في مقلتين**** يسدد سهميها الجدول

غرام فهل تنكرين الغرام**** وحب و هل منه لي موئل

تمنيت لو كنت ريحا تمر ****على ظل و لهى فلا تعذل

و يستأسر الموج إغراؤها ****و ترديدها النائح المرسل

فتمضي و يمضي به للسماء ****غماما بأرجائها يرفل

فأخلو بظلك بين النجوم ****وقد جال فيها الدجى المسبل

ففي كل تقبيلة نجمه ****تغور أو كوكب يذهل

خيالك من أهلي الأقربين**** أبر و إن كان لا يعقل

أبي منه قد جردتني النساء ****و أمي طواها الردى طواها الردى المعجل

و ما لي من الدهر إلا رضاك**** فرحماك فالدهر لا يعدل

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkalema-com.yoo7.com
أحمد العربي
Admin
avatar

المساهمات : 924
تاريخ التسجيل : 27/04/2017
العمر : 53
الموقع : ملتقى الكلمة الحرة

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر بدر شاكر السياب   الخميس يونيو 08, 2017 3:11 am

وحي النيروز


طيف تحدى به البارود و النار ****ما حاك طاغ و ما استبناه جبار

ذكرى من الثورة الحمراء و شحها**** بالنور و القانيء المسفوك آذار

مرت على القمة البيضاء صاهرة**** عنها الجليد فملء السفح أنهار

في كل نهر ترى ظلا تحف به**** أشباح ( كاوا ) و يزهو حوله الفار

يا شعب ( كاوا ) سل الحداد كيف هوى**** صرح على الساعد المفتول ينهار

و كيف أهوت على الطاغي يد نفضت**** عنها الغبار و كيف انقض ثوار

و الجاعل ( الكير ) يوم الهول مشعلة ****تنصب منه على الآفاق أنوار

قف عند ( شيرين ) واهتف ربما نطقت**** وحدثتك بما تشتاق أحجار

و ربما ارتجت الأصداء و انفجرت**** قيثارة في يد الراعي و مزمار

و الفارس الثائر المغوار هل بقيت**** من خيله الصافنات البلق آثار

تكاد تسمع في الآفاق صيحة**** كأنها في سماء الحق إعصار

مرت على الظلم فاهتزت دعائمه**** و جلجلت فهي للباغين انذار

و ساء مستعمرا أن يستفيق على**** أصدائها جائع في الحقل منهار

و أن يهب إلى الأغلال يحطمها**** شعب و تنشق عن عينه أستار

كم أيتم البغي من طفل و سار على**** بيت هوى جحفل للبغي جرار

و استؤسر الجائع العريان و اغتصبت**** عذراؤه و استبيح الحقل و الدار

و شردت في صحارى الثلج أفئدة ****من فوقها أعظم تدمى و أطمار

و كشر السجن عن بابيه و ارتفعت ****حمر المشانق يغذوهن جزار

كيعرب مظلوم يمد يدا**** إلى أخيه فما أن يهدر الثار

و المستغلان في سهل و في جبل**** يدميها بالسياط الحمر غدار

سالت دماؤهما في السوط فامتزجت**** فلن يفرقها بالدس أشرار

و أغمد الظلم في الصدرين مخلبه**** فجمعت بالدم الجرحين أظفار

ووحد الجوع عزم الجائعين على**** أن يوقدوها و ألا تخمد النار

و كدس العري أجساد العراة على**** درب إلى النور قد أفضى بمن ساروا

وقرب القيد من شعبين شدهما ****ووجهت من خطى الشعبين أفكار

يا فرحة العيد ما في العيد من مرح**** حتى تحرر من محتاهلها الدار

يا فرحة العيد ما في العيد من مرح ****حتى تحرر من محتاهلها الدار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkalema-com.yoo7.com
أحمد العربي
Admin
avatar

المساهمات : 924
تاريخ التسجيل : 27/04/2017
العمر : 53
الموقع : ملتقى الكلمة الحرة

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر بدر شاكر السياب   الخميس يونيو 08, 2017 3:12 am

اتبعيني



اتبعيني

فالضحى رانت به الذكرى على شط بعيد

حالم الأغوار بالنجم الوحيد

وشراع يتوارى واتبعيني

همسة في الزرقة الوسنى وظل

من جناح يضمحل

في بقايا ناعسات من سكون

في بقايا من سكون

في سكون !

**

هذه الأغوار يغشاها خيال

هذه الأغوار لا يسبرها إلا ملال

تعكس الأمواج في شبه انطفاء

لونه المهجور في الشط الكئيب

في صباح ومساء

وأساطير سكارى ... في دروب

في دروب أطفأ الماضي مداها

وطواها

فاتبعيني .. إتبعيني

**

اتبعيني ... ها هي الشطآن يعلوها ذهول

ناصل الألوان كالحلم القديم

عادت الذكرى به ساج كأشباح نجوم

نسي الصبح سناها والأفول

في سهاد ناعس بين جفون

في وجوم الشاطئ الخالي كعينيك انتظار

وظلال تصبغ الريح وليل ونهار

صفحة زرقاء تجلو في برود

وابتسام غامض ظل الزمان

للفراغ المتعب البالي على الشط الوحيد

اتبعيني في غد يأتي سوانا عاشقان

في غد حتى وإن لم تتبعني

يعكس الموج على الشط الحزين

والفراغ المتعب المخنوق أشباح السنين

**

أمس جاء الموعد الخاوي وراحا

يطرق الباب على الماضي على اليأس عليا

كنت وحدي .. أرقب الساعة تقتات الصباحا

وهي ترنو مثل عين القاتل القاسي إليا

أمس.. في الأمس الذي لا تذكرينه

ضوأ الشطآن مصباح كئيب في سفينته

واختفى في ظلمة الليل قليلا فقليلا

وتناءت في ارتخاء وتوان

غمغمات مجهدات وأغاني

وتلاشت تتبع الضوء الضئيلا

أقبلي الآن ففي الأمس الذي لا تذكرينه

ضوأ الشطآن مصباح كئيب في سفينته

واختفى في ظلمة الليل قليلا فقليلا .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkalema-com.yoo7.com
أحمد العربي
Admin
avatar

المساهمات : 924
تاريخ التسجيل : 27/04/2017
العمر : 53
الموقع : ملتقى الكلمة الحرة

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر بدر شاكر السياب   الخميس يونيو 08, 2017 3:13 am

نهر العذارى



يا نهر لولا منحناك و ما يشابك من فروع

لاقتافت البسمات في عيني تطفأ بالدموع

**

حجبت بالشأو البعيد تسد بابيه الظلال

وجهاً تلاقي في محياه الوداعة و الجمال

مرآتك السجواء منذ جلوتها تحت السماء

ما لاح فيها مثل ذاك الوجه في ذاك الصفاء

**

إن أوقد الليل العميق نجومه في جانبيك

لّماحة الأضواء تغمر بالأشعة ضفتيك

**

حدّثت عنه النجم ، والآهات يقطعن الخرير

والنجم يشكو ، مثلما تشكو هواك إلى الأثير

ناشدت ألحاظ الكواكب و هي تخترق الظلام

ألا ينمن و إن تشهّين الكرى حتى تنام:

**

أنتن أسعد ما أظل الكون يا زهر النجوم

أنتن أبصرتنّ ذاك الوجه في الليل البهيم!

**

حتى إذا ما رنح النجم الأخير سنا الصباح

فانقضّ تحت القبة الزرقاء محترق الجناح

**

وانساب غي الوادي شتات الزارعين أو الرعاة

فالجو تنبض في نسائمه الندية ألف آه

أصبحت فوق المعبر المهجور أرقب منحناك

فأبوح بالشكوى و تسكت عن شكاتي ضفتاك

**

يانهر جيكور الجميل ، ومنتهى شكواك نور

لا الشمس مطفئة جواي ، ولا الكواكب والبدور

**

لا الصبح يوهن لاعجات الليل والوجد المثار

في مقلتي ، ولايهيض الليل أحقاد النهار

**

الفتنة السمراء تسرقها مياهك بعد حين:

الشعر و العينين و الثغر المفلج و الجبين

**

فإذا الهجيرة أطلقتها زرقة الأفق البعيد

فالظلّ مقصوص الجناح يفرّ من عود لعود

**

والجوسق المستوحد ، المهجور ، في غاب النخيل

تأوي إليه الغادة السمراء لاهبة الغليل

**

والدوحة اللفاء تحتبس البرودة في الظلال

مهد لأطفال الحقول ، وملعب رحب المجال

**

سارت إليك بطيئة الخطوات ذابلة الشّفاة

جاءتك ظمأى بالبنان الرخص تغترف المياه

**

كم عدت مخمور الفؤاد بموعد المدّ القريب

جذلان أقتحم الظهيرة بالتطلع و الوثوب

**

التوت فوق الشاطئ الغربي و السّعف الصموت

لا يجهلان تنهّداتي و هي بينهما تموت

**

و الغاب ساعتي الحبيبة من ظلال عقرباها

كم أنبآني أن طرفي بعد حين قد يراها

**

و اليوم يسقي مدّك العاني أواخر كل جزر

لا ذاك يجلوها و لا هذا بما أرجوه يجري

* *

و اليوم إن سكر الخرير و عاد يحتضن الجرارا !

لم ألق عذرائي فكيف الصّبر يا نهر العذارى ؟!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkalema-com.yoo7.com
أحمد العربي
Admin
avatar

المساهمات : 924
تاريخ التسجيل : 27/04/2017
العمر : 53
الموقع : ملتقى الكلمة الحرة

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر بدر شاكر السياب   الخميس يونيو 08, 2017 3:14 am

شهداء الحرية



شهيد العلا لن يسمع اللوم نادبه** و ليس يرى باكيه من قد يعاتبه

طواه الردى فالكون للمجد مأتم **مشارقه مسودة و مغاربه

فتى قاد أبناء الجهاد إلى العلا **و قد حطمت بأس العدو كتائبه

فتى همه أن يبلغ العز موطن** غدا كل باغ دون خوف يواثبه

فتى يعرف الأعداء فتكة سيفه** قد فتحت فتحا مبينا مضاربه

فتى ما جنى ذنبا سوى أنه انتضى** حساما بوجه الظلم ما لان جانبه

إذا ذكروا في جحفل الحرب يونسا **مشى الموت للأعداء حمرا سبائبه

لقد باع للعرب النفوس ثلاثة** فقروا و دمعي لا تقر غواربه

فآة على من ودع الصحب و اغتدى** على يونس فليطلق الدمع حاجبه

و آه على نسر أهيض جناحه** و كم ملأت أفق العراق عصائبه

لئن غيبوا جثمان محمود في الثرى** فما غيبوا المجد الذي هو كاسبه

و لهفي عى فهمي و ما كان خطبه **يهون و إن هانت لديه مشاربه

شهيد رأى الطغيان يغزو بلاده** فهب وقاد العزم جندا يحاربه

أيشنق من يحمي الديار بسيفه** و تغدو على كسب المعالي ركائبه

رجال أباه عاهدوا الله أنهم **مضحون حتى يرجع الحق غاصبه

أراق عبيد الإنكليز دماءهم** فيا ويلهم ممن تخاف جوالبه

أراق عبيد الإنكليز دماءهم** و لكن دون الثأر من هو طالبه

أراق ربيب الأنجليز دماءهم **و لكن في برلين ليثا يراقبه

رشيد و يا نعم الزعيم لأمة **يعيث بها عبد الإله و صاحبه

لأنت الزعيم الحق نبهت نوما** تقاذفم دهر توالت نوائبه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkalema-com.yoo7.com
أحمد العربي
Admin
avatar

المساهمات : 924
تاريخ التسجيل : 27/04/2017
العمر : 53
الموقع : ملتقى الكلمة الحرة

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر بدر شاكر السياب   الخميس يونيو 08, 2017 3:14 am

اللقاء الأخير



والتف حولك ساعداي ومال جيدك في اشتهاء

كالزهرة الوسني فما أحسست إلا والشفاة

فوق الشفاة وللمساء

عطر يضوع فتسكرين به وأسكر من شذاه

في الجيد والفم والذراع

فأغيب في أفق بعيد مثلما ذاب الشراع

في أرجوان الشاطئ النائي وأوغل في مداه

.

شفتاك في شفتي عالقتان والنجم الضئيل

يلقى سناه على بقايا راعشات من عناق

ثم ارتخت عني يداك وأطبق الصمت الثقيل

يا نشوة عبرى وإعفاء على ظل الفراق

حلواَ كإغماء الفراشة من ذهول وانتشاء

دوما إلى غير انتهاء

.

يا همسة فوق الشفاة

ذابت فكانت شبه آه

يا سكرة مثل ارتجافات الغروب الهائمات

رانت كما سكن الجناح وقد تناءى في الفضاء

غرقي إلى غير انتهاء

مثل النجوم الآفلات

لا لن تراني لن أعود

هيهات لكن الوعود

تبقى تلحّ فخفّ أنت وسوف آتي في الخيال

يوما إذا ما جئت أنت وربما سال الضياء

فوق الوجوه الضاحكات وقد نسيت وما يزال

بين الأرائك موضع خال يحدق في غباء

هذا الفراغ أما تحس به يحدق في وجوم

هذا الفراغ أنا الفراغ فخف أنت لكي يدوم !

.

هذا هواليوم الاخير ؟!

واحسرتاه! أتصدقين؟ ألن تخفّ إلى لقاء؟

هذا هو اليوم الأخير فليته دون انتهاء !

ليت الكواكب لا تسير

والساعة العجلى تنام على الزمان فلا تفيق!

خلفتني وحدي أسير إلى السراب بلا رفيق

.

يا للعذاب أما بوسعك أن تقولي يعجزون

عنا فماذا يصنعون

لو أنني حان اللقاء

فاقتادني نجم المساء

في غمرة لا أستفيق

ألا وأنت خصري تحت أضواء الطريق ؟!

.

ليل ونافذة تضاء تقول إنك تسهرين

أني أحسّك تهمسين

في ذلك الصمت المميت ألن تخف إلى لقاء

ليل ونافذة تضاء

تغشى رؤاي وأنت فيها ثم ينحل الشعاع

في ظلمة الليل العميق

ويلوح ظلك من بعيد وهو يومئ بالوداع

وأظل وحدي في الطريق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkalema-com.yoo7.com
أحمد العربي
Admin
avatar

المساهمات : 924
تاريخ التسجيل : 27/04/2017
العمر : 53
الموقع : ملتقى الكلمة الحرة

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر بدر شاكر السياب   الخميس يونيو 08, 2017 3:15 am

سفر أيوب ( 2 )



من خلل الثلج الذي تنثّه السماء

من خلل الضباب و المطر

ألمح عينيك تشعّان بلا انتهاء

شعاع كوكب يغيب ساعة السّحر

و تقطران الدمع في سكون

كأنّ أهدابها غصون

تنطف بالندى مع الصباح في الشتاء

من خلل الدّخان و المداخن الضخام

تمجّ من مغار قابيل على الدروب و الشّجر

ذرا من النجيع و الضّرام

أسمع غيلان يناديك من الظلام

من نومه اليتيم في خرائب الضجر

سمعت كيف دق بابنا القدر

فارتعشت على ارتجاف قرعة ضلوع

ورقرت دموع

فاختلس المسافر الوداع و انحدر

**

و قبلة بين فمي و خافقي تحار

كأنها التائه في القفار

كأنها الطائر إذ خرب عشه الرياح و المطر

لم يحوها خد لغيلان و لا جبين

ووجه غيلان الذي غاب عن المطار

و أنت إذ وقفت في المدى تلوّحين

**

إقبال إن في دمي لوجهك انتظار

و في يدي دم إليك شدّة الحنين

ليتك تقبلين

من خلل الثلج الذي تنثّه السماء

من خلل الضباب و المطر .

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkalema-com.yoo7.com
أحمد العربي
Admin
avatar

المساهمات : 924
تاريخ التسجيل : 27/04/2017
العمر : 53
الموقع : ملتقى الكلمة الحرة

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر بدر شاكر السياب   الخميس يونيو 08, 2017 3:15 am

لن نفترق !


هبت تغمغم : سوف نفترق **روح على شفتيك تحترق

صوت كأن ضرام صاعقة **ينداح فيه ... وقلبي الأفق

ضاق الفضاء وغام في بصري** ضوء النجوم وحطم الألق

فعلى جفوني الشاحبات وفي **دمعي شظايا منه أو مزق

فيم الفراق ؟ أليس يجمعنا** حب نظل عليه نعتنق ؟

حب ترقرق في الوعود سنا **منه ورف على الخطى عبق
*

أختاه، صمتك ملؤه الريب ؟ **فيما الفراق ؟ أما له سبب ؟

الحزن في عينيك مرتجف** واليأس في شفتيك يضطرب

ويداك باردتان : مثل غدي** وعلى جبينك خاطر شجب

ما زال سرك لا تجنحه **آه مؤججة : ولا يثب

حتى ضجرت به وأسأمه **طول الثواء وآده التعب

إني أخاف عليك واختلجت** شفة إلى القبلات تلتهب
*

ثم إنثنيت مهيضة الجلد** تتنهدين وتعصرين يدي

وترددين وأنت ذاهلة** إني أخاف عليك حزن غد

فتكاد نتتثرالنجوم أسى** في جوهن كذائب البرد

لا تتركي لا تتركي لغدي** تعكير يومي ما يكون غدي

وإذا ابتسمت اليوم من فرح** فلتعبسن ملامح الأبد

ما كان عمري قبل موعدنا** إلا السنين تدب في جسد
*

أختاه لذّ على الهوى ألمي** فاستمتعي بهواك وابتسمي

هاتي اللهيب فلست أرهبه** ما كان حبك أول الحمم

ما زلت محترقا تلقفني** نار من الأوهام كالظلم

سوداء لا نور يضيء بها** كرقاد حمى دونما حلم

هاتي لهيبك إن فيه سناً** يهدي خطاي ولو إلى العدم

هي ومضة ألقى الوجود بها** جذلان يرقص عاري القدم

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkalema-com.yoo7.com
أحمد العربي
Admin
avatar

المساهمات : 924
تاريخ التسجيل : 27/04/2017
العمر : 53
الموقع : ملتقى الكلمة الحرة

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر بدر شاكر السياب   الخميس يونيو 08, 2017 3:16 am

تعتيم



حين يذرّ النّور

يلقى به التنور

عن وجهك الظلماء

و يهمس الديجور

آهاته السمراء

على محيّاك

تهجس عيناك

بكل حزن الدهور

وكل أعيادها

أفراح ميلادها

و غمغمات النذور

وزهرها و الخمور

النور و الظلماء

أسطورة منحوتة في الصخور

كم ذاد بالنار

من أسد ضاري

وكم أخاف النمور

إنسان تلك العصور

بالنور و النار

فأطفئي مصباحنا أطفئيه

و لنطفئ التنور

و ندفن الخبز فيه

كي لا تعيد الصخور

أسطورة للنار ظلت تدور

حتى غدا أول ما فيها

آخر ما فينا و ليل القبور

أول ما فيها

كي لا ترانا نمور

تجوس في الظلماء

لترجم الأحياء

من غابة في السماء

بالصخر و النار

و تسبيح القبور .

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkalema-com.yoo7.com
أحمد العربي
Admin
avatar

المساهمات : 924
تاريخ التسجيل : 27/04/2017
العمر : 53
الموقع : ملتقى الكلمة الحرة

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر بدر شاكر السياب   الخميس يونيو 08, 2017 3:16 am

ليلى



قرب بعينيك مني دون اغضاء

و خلني أتملى طيف أهوائي

أبصرتها كادت الدنيا تفجر في

عينيك دنيا شموس ذات الاء

أبصرت ليلى فلبنان الشموخ على

عينيك يضحك أزهار لأضواء

إني سألثمها في بؤبؤيك

كمن

ليلى هواي الذي راح الزمان به

و كاد يقلت من كفي بالداء

حنانها كحنان الأم دثرني

فأذهب الداء عن قلبي و أعضائي

أختي التي عرضها عرضي و عفتها

تاج أتيه به بين الأخلاء

عرفتها فعرفت الله عن كثب

كأن في مقلتيها درب إسرائي

ليلى هواي مناي شعري

روحي الأعز علي من روحي و آمالي و عمري

حملت ضفيرتها هواي كأنها أمواج نهر

حملته نحو مدى السماء

نحو المجرة و النجوم و نحو جيكور الجميلة

فأنا فتى أتصيد الأحلام يا لك من فراشات خضيلة

أتصيد الأشعار فيها و القوافي و الغناء

أو تذكرين لقاءنا في غرفة للداء فيها

ظل كظل الليل يخنق ساكنيها

لكننا بالشعر حولناه زرعا من ضياء

بالحب أزهر و اللقاء

ما كان أحلى حبنا العربي حبي كثير و جنون قيس

التبغ صحرائي أهيم على رفارفها الحزينة

و هناك نبني خيمتين من التأسي

ليلى مناد دعا ليلى فخف له

نشوان في جنبات القلب عربيد

كسا النداء اسمها سحرا وحببه

حتى كأن اسمها البشرى أو العيد

هل المنادون أهلوها و إخوتها

أم المنادون عشاق معاميد

إن يشركوني في ليلى فلا رجعت

جبال نجد لهم صوتا و لا البيد

ليلى تعالي نقطع الصحراء في قمراء حلوة

متماسكين يدا إلى يد من نحب

و ترن في الأبعاد غنوة

للرمل همس تحت أرجلنا بها للرمل قلب

يهتز منها أو ينام و للنخيل با أنين

و تهرعن بعد كلاب يا لغيم من نباح

هيهات يعشقه سوى غبش الصباح

فأنا و أنت نسير حتى تتعبين

ماء أريد أليس في الصحراء غير صدى و طين

و تكركر الصحراء عن ماء وراء فم الصحور

فأظل بالكفين أسقيك المياه فترتوين

أسقي صداك فترتوين

أو تذكرين لقاءنا في كل فجر

و فراقنا في كل أمسية إذا ما ذاب قرص

الشمس في البحر العتي

تأتين لي و عبير زنبقة يشق لك الطريق فأي عطر

و تودعين فتهبط الظلماء في قلبي و يطفيء نوه القمر الوضي

فكأن روحي ودعتني و استقلت عبر بحر

و أظل طول الليل أحلم بالزنابق و العبير

و حفيف ثوبك و الهدير

يعلو فيغرق ألف زنبقة و ثوب من حرير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkalema-com.yoo7.com
أحمد العربي
Admin
avatar

المساهمات : 924
تاريخ التسجيل : 27/04/2017
العمر : 53
الموقع : ملتقى الكلمة الحرة

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر بدر شاكر السياب   الخميس يونيو 08, 2017 3:17 am

لا تزيديه لوعة


لا تزيديه لوعة فهو يلقاك** لينسى لديك بعض اكتئابه

قربي مقلتيك من وجهه الذاوي** تري في الشحوب سر انتحابه

و انظري في غصونه صرخة اليأس** أشباح غابر من شبابه :

لهفة تسرق الخطى بين جفنيه** و حلم يموت في أهدابه
**

و اسمعيه إذا اشتكى ساعة البين** و خاف الرحيل- يقوم اللقاء

و احجبي ناظريه, في صدرك المعطار** و عن ذاك الرصيف المضاء

عن شراع يراه في الوهم ينساب** وموج يحسه في المساء :

الوداع الحزين!! شذى ذراعيك** عليه على الأسى والشقاء
**

حدثي حديثه عن ذلك الكوخ** وراء النخيل بين الروابي

حلم أيامه الطوال الكئيبات** فلا تحرميه حلم الشباب

أوهميه بأنه سوف يلقاك **على النهر تحت ستر الضباب

وأضيئي الشموع في ذلك الكوخ** و إن كان كله من سراب
**

كلما ضج شاكيا في ذراعيك** انتهاء الهوى صرخت انتهارا

فارتمي أين يرتمي صدره الجـ** ـاش حزناً وحيرة وانتظارا ؟

اغضبي وادفعيه عن صدرك** القاسي وأرخي على هواه الستارا

أوصدي الباب خلفه.. واتركيه** مثلما كان.. للدجى والصحارى !

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkalema-com.yoo7.com
 
الشاعر بدر شاكر السياب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 5انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3, 4, 5  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى الكلمة الحرة :: الفئة الأولى :: منتدى الموسوعات الشعرية والأدبية-
انتقل الى: